مخاطر استخدام الترجمة الآلية

مخاطر استخدام الترجمة الآلية

مخاطر استخدام الترجمة الآلية

قد لا يضيف هذا المقال كثيرا على ما يعرفه الجميع عن سلبيات وايجابيات الترجمة الآلية من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية (والأمر سواء بالنسبة لباقي اللغات)

ونبدا اولا بمميزات ترجمة جوجل :

 خدمة الترجمة الآلية من جوجل ( Google Translation ) وفرت الكثير من العناء وساعدت في ترجمة الكلمات والفقرات الكاملة بل ايضا الملفات وصفحات الانترنت ، من أي لغة وإلى أي لغة ،، ولكن أكثر ما يفيدنا نحن العرب هو الترجمة من اللغة الانجليزية إلى العربية والعكس . لقد كنا سابقاً نبحث عن برامج الترجمة وخاصة تلك الاحترافية وقد لا نجد إلا بأثمان باهضة ، لكن اليوم اصبحت الترجمة مجانية واكثر احترافية بواسطة خدمة الترجمة الآلية من قوقل ، كل ما يلزمك هو اتصال دائم بالانترنت كي تترجم ما تريد كلما احتجت لذلك.

من مميزات خدمة الترجمة الآلية من جوجل ما يلي:

·         أنها مجانية ، فمن النادر ان تجتمع خصلتين في منتج واحد ، المجانية والاحترافية ، اما خدمة ترجمة جوجل فهي مجانية واحترافية في نفس الوقت ( لكن بالتأكيد لن تصل إلى مستوى الترجمة الانسانية )

·         عند ترجمة أي كلمة مفردة ، تجد الكثير من المعاني المرادفة والمشابهة في الأسفل ، وفي كل معنى مرادف هنالك صف من الكلمات الاجنبية الاخرى التي قد تكون اكثر ملائمة ،، بالمختصر ، سوف تستوعب الاستخدامات لكل كلمة تترجمها وكذلك ستتعرف على كلمات اخرى قد تكون انسب لك ولاستخدامك لها

 ·         خدمة النطق الصوتي للكلمة ؛ حيث يمكنك الاستماع لنطق الكلمة لتتعرف على نطقها الصحيح

 ·         الترجمة بين لغات كثيرة مختلفة ، حيث يمكنك الترجمة بين العربية والصينية أو الأسبانية أو الفرنسية أو أي لغة اخرى ، طبعاً ليست جودة الترجمة بين العربية وتلك اللغات كما هو الحال في الانجليزية والعربية ( ربما لأن الترجمة لاتكون مباشرة ) لكنها مقبولة على كل حال

 ·         تغيير ترجمة كلمة داخل الجملة ، هذه الخاصية تستعمل في حال ترجمة جمل وفقرات كاملة ،، فمشكلة الترجمة الآلية أنها ليست كالإنسان الذي يقوم باختيار المعنى الانسب في سياق الجملة ، لكن خدمة قوقل للترجمة سمحت للمستخدمين تغيير معنى كلمة محددة واختيار المعنى الأنسب ، يمكنك فعل هذا بالنقر على أي كلمة داخل الجملة المترجمة ثم اختيار المعنى الانسب لسياق الجملة.

 ·         تغيير ترتيب الكلمات في الجملة المترجمة ، وهذه ايضا لحل مشاكل واخطاء الترجمة الآلية ، حيث يمكن للمستخدم الضغط على زر ( Shift ) من لوحة المفاتيح ثم النقر على الكلمة وتحريكها يمينا أو يسارا

 ·          مشاهدة أمثلة واقعية لاستخدامات الكلمة ، فعندما تترجم كلمة انجليزية إلى العربية ، يكون هنالك خيار لمشاهدة امثلة واقعية لاستخدام هذه الكلمة في مواقع انترنت موثوقة ، لاستيعاب معنى الكلمة بشكل أفضل.

مخاطر الترجمة الالية :

 - ترجمة حرفية للكلمات وليس للمعنى أو العبارة أو المفهوم الكامل للنص

- فقد النص المنقول إليه لروح اللغة الأصلية والجوانب الجمالية

- نقص الجوانب الجمالية والمؤثرات البديعية والمجازية والألفاظ الرنانة حسب مقتضى وطبيعة السياق

- ترجمة خاطئة لبعض الكلمات الفردية أو العبارات الكاملة أو التركيب في اللغة المنقول إليها

- وجود بعض العبارات أو الألفاظ أو الجملة المضحكة أحيانا بسبب عدم فهم الآلة لمقصود ومراد النص الأصلي

- وغيرها الكثير من المشكلات

 لكن من بين المخاطر الأخرى التي تم طرحها في مؤتمر أخير في دولة عربية شمل آليات توسيع نطاق استخدام الترجمة الآلية، واستشهد ببعض الشركات الكبيرة ومن بينها شركات عالمية ومنها انتل لتبني استخدام الترجمة الآلية في المواد المقدمة منها إلى اللغة العربية وذلك بهدف تقليل النفقات والمدة الزمنية، وفي ذات الوقت بسبب قلة أهمية أن تكون ترجمتها دقيقة إلى أقصى درجة ممكنة ومن بين هذه المواد الشروط التي يتم الموافقة عليها في كل الأحوال لإكمال أي خطوة دون أن يكون للمستخدم الحق في مناقشتها أو طلب تعديلها كما هو الحال مع جميع مطوري البرمجيات.

 فالجميع غالبا يقوم بتمييز علامة (موافق على الشروط) بدون قراءتها ومن هنا كانت فكرة الشركة أن لا تقوم بإنفاق مئات الآلاف من الدولارات على ترجمة هذه المواد إلى جانب المدة الزمنية والموارد البشرية التي يتم استخدامها لهذه الترجمات. لكن الخطورة هنا هو تأثير ذلك المتزايد على اللغة العربية وهو أمر لا يستهان به.

اترك تعليقاً