أخطاء الترجمة الأكثر شهرة وفداحة

أخطاء الترجمة الأكثر شهرة وفداحة

أخطاء الترجمة الأكثر شهرة وفداحة

أخطاء الترجمة الأكثر شهرة وفداحة

إن الترجمة حين يتولى أمرها من ليس أهلا لها، فإنها تجر في أذيالها آثارا سلبية لا تخطئها العين المبصرة ، فالترجمة ليست مجرد عملية نقل النص بكلماته من لغة إلى لغة ولكنها أعمق من ذلك بكثير. فالترجمة هي نقل روح النص بالأساس إلى اللغة المستهدفة. لذا فمن الخطأ أن يخطئ المترجم في اللغة المستهدفة وألا يكون ملمًا بتعبيراتها ومصطلحاتها وكيفية تكوين الجمل بها.

في هذه المقالة سنشير إلى بعض الأخطاء الشائعة في الترجمة حتى يتفادها المترجمون الجدد.

 

1- إضافة أكثر من مضاف إلى مضاف إليه واحد:

الخطأ: " احتدام واشتداد القتال ".

الصواب: " احتدام القتال واشتداده ".

2- تأخير الفاعل وتقديم ضميره عليه:

الخطأ: " في تصريح له عن الأحوال الأمنية في الخليج، قال وزير الدفاع الأمريكي ... ".

الصواب أن يقال: " قال وزير الدفاع الأمريكي في تصريح له عن الأحوال الأمنية في الخليج إنَّ ... ".

3- جمع عدد من الأسماء المعطوفة في جملة واحدة:

وذلك دون أن يتبع كلًا منها بحرف العطف " و "، كالقول: " ذهب أحمد إلى المكتبة واشترى كتبًا، أقلامًا، صورًا، دفاتر ".

الصواب في المثال السابق أن نقول: " ذهب أحمد إلى المكتبة واشترى كتبًا وأقلامًا وصورًا ودفاتر ".

4- عدم اختيار المرادف المناسب للكلمة من روح النص ومعناه الأصلي والمجال المنتمي له:

فمثلًا معنى كلمة "Business" يتغير من نص لآخر حسب نوع النص سواء كان قانونيًا أو تجاريًا أو سياسيًا.

5- الإصرار على ترجمة بعض الكلمات الإنجليزية بكلمة واحدة مقابلة في اللغة العربية:

وهذا معتقد خاطئ لدى بعض المترجمين؛ لأنَّ كل لغة ولها مصطلحاتها وتركيباتها، فمثلًا كلمة "Islamization" تعني "تطبيق الشريعة الإسلامية".

6- السين وسوف لا تدخلان إلا على جمل مثبتة :

الخطأ: " سوف لن أذهب".

الصواب : لن أذهب.

7- استخدام (كلما):

الخطأ: "كلما تعمقتَ في القراءة والاطلاع، كلما زادت حصيلتُك من المعرفة" .

الصواب: حذف كلما من الجملة الثانية.

8- استخدام  (تواجد):

لا يصح قول " تواجد فلان" كتعبير عن الحضور؛ لأن (الوجد) هو الحب الشديد أو الحزن.

الصواب: على المهتمين بالندوة الحضور الساعة العاشرة.

الخطأ : على المهتمين بالندوة التواجد الساعة العاشرة.

وأيضًا: يستخرج النحاس الموجود في باطن الأرض.

وليس : يستخرج النحاس المتواجد في باطن الأرض.

9- استخدام( شكَّل وتشكَّل):

لهذين الفعلين صلة وثيقة بكلمة (الشكل). جاء في (المعجم الوسيط): «شَكَّل الشيءَ: صَوَّره؛ ومنه: الفنون التشكيلية.»

وجاء فيه أيضًا: «تَشَكَّل: مُطاوع شَكَّله، وتَشَكَّل الشيءُ: تَصَوَّر وتَمَثَّل.»

الخطأ: هذه الأمثلة تُشكل محور البحث.

الصواب: هذه الأمثلة هي محور البحث.

10- استخدام (أكَّد):

جاء في (المعجم الوسيط): أكَّد الشيءَ تأكيداً: وثَّقه وأحكمه وقرَّره فهو مؤكَّد.

الخطأ : أكّد على الشيء.

الصواب: أكدّ الشيء.

 

11- استخدام (يتوجب) بدلًا من (يجب):

الخطأ: يتوجب عليك أداء الواجبات.

الصواب: يجب عليك أداء الواجبات.

لأن تَوَجَّب فلانٌ: أكل في اليوم والليلة أكلةً واحدةً.

12- استخدام (ينبغي) و (يجب):

الخطأ : ينبغي على الطالب تأدية واجبه.

الصواب: يجب على الطالب تأدية واجبه.

لأنّه جاء في (المعجم الوسيط):

«يقال: ينبغي لِفلانٍ أن يعمل كذا: يَحْسُن به ويُسْتَحبُّ له. وما ينبغي لفلانٍ أن يفعل كذا: لا يليق به ولا يحسُن منه.»

13- استخدام اسم التفضيل:

الخطأ: محافظة الإسكندرية ثاني أكبر محافظة في مصر.

الصواب: محافظة الإسكندرية هي الثانية بعد أكبر محافظة في مصر / محافظة الإسكندرية هي الثانية كِبرًا في مصر.

لأن الصيغة (أكبر) تعني أن ما يتصف بها يحتل المرتبة الأولى من حيث الكِبَر؛ وهذا يقتضي ألاّ يشاركه في هذه المرتبة شيءٌ آخر، فهو وحيد مُتفرِّد بهذه الصفة (أكبر). بعبارة أخرى، ليس هناك أول أكبر، وثاني أكبر، وثالث أكبر.

14-  أثَّر عليه:

الخطأ : أثَّر عليه / لك عليه تأثير عظيم.

الصواب: أثَّر به / لك فيه تأثير عظيم.

لأن هذا الفعل يتعدى وما يشتق منه بـ (في) أو بـ (الباء).

15- دخول (لام الجر) على اسم الزمان:

الخطأ: بقيت في المكتبة لمدة قصيرة.

الصواب: بقيت في المكتبة مدة قصيرة.

لأن هذه اللام زائدة ولا وظيفة لها، ويجب أن تنصب (مدة) على الظرفية لأنها متضمنة معنى (في) وهي ظرف زمان.

16- بتَّ في الموضوع:

الخطأ : لا يبتّ في الموضوع إلا رئيس العمل.

الصواب: لا يبتّ الموضوع إلا رئيس العمل.

لأن الفعل (يبتّ) متعد بنفسه ولا يحتاج إلى حرف الجر.

17-  إدخال (الباء) على المطلوب:

الخطأ: لا تبدل المعرفة بالجهل.

الصواب: لا تبدل بالمعرفة الجهل.

الخطأ: اشترى دنياه بالآخرة.

الصواب: اشترى بدنياه الآخرة.

لأن الباء في الأفعال (أبدل واستبدل وبدّل وشرى واشترى وباع وابتاع) تدخل على المتروك لا على المطلوب.

18- افتعل وتفاعل:

الخطأ: تبارت مدرستنا مع المدرسة المجاورة.

الصواب: تبارت مدرستنا والمدرسة المجاورة.

الخطأ: اختصم فريقنا مع الفريق الآخر.

الصواب: اختصم فريقنا والفريق الآخر.

لأن صيغتي (افتعل) و(تفاعل) تقتضي المشاركة، وتتعين فيها واو العطف، ولا تسد مسدها (مع).

19- استخدام (تحت):

الخطأ: البحث تحت الدراسة.

الصواب: البحث في الدراسة أو يُدرس.

لأن الفعل المضارع أو حرف الجر أقرب إلى روح العربية.

20- استخدام (تحدّث):

الخطأ: تحدَّث عن بيع أرضه / تحدَّث على بيع أرضه.

الصواب: تحدَّث ببيع أرضه.

لأن الفعل (تحدَّث) لم يرد في المعجمات العربية إلا متعديًا بالباء فقط.

21- الفعل (أحسن):

الخطأ: أحسن المعلم في اختيار الألفاظ.

الصواب: أحسن المعلم اختيار الألفاظ.

لأن الفعل (أحسن) في هذا الموضع لا يتعدى بحرف الجر (في) وإنما يتعدى بنفسه.

22- الفعل (تحقق):

الخطأ: تحققت من الخبر بنفسي.

الصواب: تحققت الخبر بنفسي.

لأن الفعل (تحقق) عندما يأتي متعديًا فلا حاجة فيه لحرف الجر (من).

23- الفعل (تخرّج):

الخطأ: تخرّج الطالب من كلية الطب.

الصواب: تخرّج الطالب في كلية الطب.

لأن الفعل (تخرّج) يتعدى بحرف الجر  (في) فيما فيتعلق بالمكان.

اترك تعليقاً